نيويورك تايمز تكشف وقائع جديدة في اغتيال شيرين أبو عاقلة

أكد تحقيق جديد أجرته صحيفة “نيويورك تايمز” (New York Times) الأميركية أن الرصاصة التي قتلت الصّحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة أطلقها جندي من قوات النخبة الإسرائيلية، في أثناء عدم وجود أي مسلحين فلسطينيين بالمكان.
وقال التحقيق إن الأدلة تؤكد إطلاق 16 رصاصة من موقع القوات الإسرائيلية وهو ما يتعارض مع الرواية الإسرائيلية، في حين أكدت الأدلة عدم وجود أي مسلحين فلسطينيين بالقرب من المكان الذي قتلت فيه شيرين.
وأشارت الصحيفة الأميركية إلى أن الرصاصة التي قتلت شيرين أُطلقت من الموقع الذي كانت توجد فيه القافلة العسكرية الإسرائيلية.
وكانت شبكة “الجزيرة” قد نشرت صورة للرصاصة التي اغتيلت بها الزميلة شيرين أبو عاقلة، وقال تحقيق أجرته الشبكة إن الرصاصة انطلقت من بندقية من طراز “إم4” (M4).
وأشار التحقيق إلى أن الرصاصة كانت من عيار 5.56 ملم التي تستخدمها قوات الاحتلال، موضحا أن تشوها أصاب الرصاصة بعد دخولها رأس شيرين وارتطامها بالخوذة التي كانت ترتديها.
وأظهر التحقيق إعادة محاكاة باستخدام تقنية ثلاثية الأبعاد لمعرفة المزيد عن نوع الرصاصة المستخدمة، وعيارها الناري، ونوع البنادق المحتمل استخدامها لإطلاق هذا النوع من الرصاص.
واستند تحليل الجزيرة إلى آراء خبراء عسكريين، ويوضح أن الرصاصة المستخدمة في اغتيال شيرين من النوع الخارق للدروع.
المصدر: شاشة نيوز عن نيويورك تايمز

المصدر : الصريح

Load More Related Articles
Load More By Assarih

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.