رابح الخرايفي لـ”الصباح نيوز”: دسترة تحقيق الدولة لمقاصد الإسلام أعادنا إلى كتاب عبد العزيز الثعالبي وأغلق الباب أمام تفسير الأحزاب والشيوخ

ثمن الباحث في القانون العامّ رابح الخرايفي، في تصريح لـ”الصباح نيوز” مشروع الدستور الجديد الذي صدر يوم أمس الخميس 30 جوان 2022، في الرائد الرسمي للجمهورية التونسية، وسيقع الإستفتاء حولة يوم 25 جويلية.

وقال الخرايفي إنه موافق على هذا المشروع، وبخصوص الفصل الخامس من الباب الأول من مشروع الدستور الذي تضمن أن “تونس جزء من الأمة الإسلامية، وعلى الدولة وحدها أن تعمل على تحقيق مقاصد الاسلام الحنيف في الحفاظ على النّفس والعرض والمال والدين والحرية”، أوضح الخرايفي أن هذا الفصل ينصّ على أن الدولة هي التي تفسر بالمقاصد وليس تفسيرا بظاهر النص أو تفسيرا مذاهبي، مُشيرا إلى أنه توجد على أرض الواقع تفاسير مذاهبية، وحزبية.

كما لفت إلى أن الفصل المذكور أعادنا إلى كتاب “روح التحرر في القرآن” الذي كتبه عبد العزيز الثعالبي في عشرينات القرن الماضي، على أن تفسير الاسلام يكون بمقاصده وليس بألفاظه واحتكرت الدولة هذا المجال لغلق الباب أمام تفسير الأحزاب وتفسير الجمعيات وأيضا الشيوخ، معتبرا أنه أمر مهم وذو قيمة .

درصاف اللموشي  

المصدر : الصباح نيوز

Load More Related Articles
Load More By Assabah News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.