انخفاض اليورو والإسترليني على خلفية المخاوف حول النمو العالمي

 انخفض اليورو والجنيه الإسترليني اليوم الأربعاء مع عودة المخاوف من أن رفع أسعار الفائدة من قبل البنوك المركزية الرئيسية لاحتواء التضخم يهدد بإبطاء النمو العالمي بصورة حادة أو حتى بحدوث موجة ركود.

وأظهرت بيانات أن تضخم أسعار المستهلكين في بريطانيا وصل إلى أعلى مستوى له منذ 40 عاما عند 9.1 بالمئة، مما دفع الجنيه الإسترليني إلى الانخفاض واحدا بالمئة تقريبا ليهبط إلى أدنى مستوياته في أسبوع عند 1.2162 دولار، قبل أن يقلص بعضا من خسائره. وانخفض 0.2 بالمئة إلى 1.2254 دولار بحلول الساعة 1115 بتوقيت جرينتش.

ومع شعور المستثمرين بالقلق مرة أخرى إزاء آفاق النمو العالمي، صعد الدولار الأمريكي الذي يعد ملاذا آمنا أمام معظم العملات الرئيسية الأخرى. وسجل الين أدنى مستوى له منذ 24 عاما حيث تعارض ارتفاع عائدات السندات الأمريكية والأوروبية مع معدلات الفائدة اليابانية المنخفضة.

المصدر : موزاييك ف م

Load More Related Articles
Load More By Mosaique Fm

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.