الأميرال العكروت: هذا المطلوب اليوم من الغنوشي!

دعا الأميرال المتقاعد كمال العكروت اليوم الثلاثاء راشد الغنوشي والأحزاب المشاركة في الحكم قبل فترة 25 جويلية 2021 إلى الاعتذار من الشعب التونسي والقيام بمراجعات ذاتية قصد إصلاح المواقف والتوجهات التي تسببت فيما وصلت إليه البلاد حاليا.

وأشار إلى أن الظرف الاجتماعي والاقتصادي الذي يعيشه حاليا المواطن التونسي يفرض على الغنوشي الاعتذار عوض مواصلة تمسكه بمنصبه في البرلمان المحلّ. 

كما أكد الأميرال العكروت أن التركيز في الدستور الجديد على مصطلحات سياسية معينة على غرار ”أمة” والديانة لن يغير من الواقع الحالي المزري الذي يعيشه المواطن التونسي، مشددا على أن الأولوية يجب أن تكون للشأن الاقتصادي واستغلال الثروات الطبيعية من نفط وفسفاط وشريط ساحلي وطاقات بديلة.

وأضاف العكروت أن الدستور التونسي لا يمكنه أن يكون الحل الوحيد من أجل إنقاذ البلاد، وإنما يقتضي أن تصاحبه رؤية واضحة تساهم في تسهيل عمل الحكومة واستغلال المكاسب والثروات الوطنية من أجل إخراج البلاد من الأزمة.

المصدر : الصريح

Load More Related Articles
Load More By Assarih

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.