وفد حكومي يستقبل عددا من مواطنينا بالخارج العائدين إلى أرض الوطن خلال العطلة الصيفية

 

 -أكثر من 40 رحلة بحرية ستنظمها الشركة التونسية للملاحة خلال الموسم الصيفي

 

 

 

 

     استقبل وفد حكومي يضم كل من وزير الشؤون الاجتماعية السيد مالك

الزاهي ووزير النقل السيد ربيع المجيدي ووزير السياحة محمد المعز بلحسين

ووزيرة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السنّ الدكتورة آمال بلحاج موسى،

عددا من التونسيين المقيمين بالخارج العائدين إلى أرض الوطن خلال العطلة

الصيفية وذلك بحضور كل من السيد رفيق بن ابراهيم المدير العام للشؤون

القانونية بوزارة الشؤون الاجتماعية و السيدة ناهد الراجحي المديرة

العامة لديوان التونسيين بالخارج و السيدة سعاد عبد الرحيم شيخة مدينة

تونس و الرئيسين المديرين العامين للشركة التونسية للملاحة وديوان

البحرية التجارية والموانئ وعدد من إطارات الوزارات المعنية وممثلي

الديوانة التونسية وشرطة الحدود والأجانب، وذلك صباح اليوم الأربعاء 29

جوان 2022 بميناء حلق الوادي.

 

    وتواصل الوفد الحكومي بالمناسبة مع التونسيين المقيمين بالخارج

القادمين على متن باخرة “تانيت” القادمة من مرسيليا والتي كان على متنها

2900 مسافر وحوالي 900 سيارة، وتم الإصغاء إلى انتظاراتهم وتطلعاتهم حول

الخدمات المسداة لفائدتهم وإجراءات استقبالهم بالموانئ.

 

    كما عاين الوفد الحكومي مسار إتمام إجراءات خروج المترجلين ومسار

إتمام إجراءات خروج السيارات التي تؤمنها شرطة الحدود والأجانب والديوانة

التونسية.

 

     وأكّد السيد مالك الزاهي بالمناسبة أن استقبال أولى رحلات عودة

التونسيين بالخارج من قبل وفد حكومي رفيع المستوى هي رسالة إيجابية تكشف

“أن الحكومة لديها سياسة واضحة للاعتناء بمشاغل التونسيين حيثما كانوا”،

مضيفا “غايتنا الأساسية استعادة ثقة التونسيين”.

 

    مقرّا في الوقت ذاته بأنه عاين خلال جولات سابقة له ببعض البلدان

انعدام الثقة لدى جزء من المواطنين بالخارج في الدولة بسبب تراكمات

لممارسات سابقة.

 

    كما بيّن الوزير أن مختلف الأطراف المتدخلة في ملف الجالية التونسية

بالخارج تشتغل لاستعادة ثقة المواطن من خلال تبسيط اجراءات العبور وخلاص

الفواتير عن بعد عبر التطبيقات الالكترونية وتعمل على تخفيض أسعار تذاكر

السفر للتونسيين المقيمين بالخارج خاصة لكل عائلة متكونة من أكثر من

أربعة أفراد.

 

      وذكّر السيد مالك الزاهي بالإجراءات الجديدة التي اتخذتها الحكومة

لفائدة التونسيين بالخارج على غرار مصادقة مجلس الوزراء على مشروع الأمر

الرئاسي المتعلق بتنقيح الأمر عدد 197 لسنة 1995 المؤرخ في 23 جانفي 1995

المتعلق بضبط الامتيازات الجبائية لفائدة التونسيين المقيمين بالخارج

وشروط منحها وذلك ضمن آلية الامتياز الضريبي FCR.

 

 

 

 

 

 

 

    من جهتها، أكّدت وزيرة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السنّ الدكتورة آمال بلحاج موسى، أنّ جائحة كوفيد حرمت العائلات المهاجرة من التواصل المباشر مع عائلاتهم، مبيّنة أنّ الكفاءات التونسية المقيمة خارج أرض الوطن سواء كانوا نساء أو رجالا قد قدّموا صورة جيدة عن تونس حيث شهدت السنة الحالية إحراز ثلاث نساء تونسيات رائدات على تتويجات في كندا وبريطانيا وغيرهنّ في مختلف المجالات العلميّة والرياضية، معتبرة أنّ الكفاءات التونسية بالخارج تمثّل قوّة عمل ذكيّة وناجعة في البلدان التي تستقبلهم، وقوّة اقتصاديّة تعوّل عليها بلادنا للتحفيز للاستثمار وتحقيق الحركيّة الاقتصاديّة المطلوبة.

  من جانبه استعرض وزير النقل السيد ربيع المجيدي الاجراءات التي تم اتخاذها على مستوى النقل البحري والموانئ لاستقبال التونسيين العائدين إلى أرض الوطن وتسهيل عمليات عبورهم بالتنسيق مع مصالح شرطة الحدود والأجانب والديوانة التونسية، وخص في هذا الإطار ميناء حلق الوادي وميناء جرجيس الذي أصبح جاهزا لاستقبال السفن السياحية بعد ان استقبل أولى رحلات عودة التونسيين بالخارج.

    واضاف وزير النقل أن هذه الرحلة تندرج في إطار أكثر من 40 رحلة بحرية ستنظمها الشركة التونسية للملاحة خلال الموسم الصيفي الحالي انطلاقا من ميناء جنوة وميناء مرسيليا، مذكرا في هذا السياق بالاستعداد اللوجستي لهذه المؤسسة الوطنية من حيث الاسطول ووسائل الحجز المتطورة اعتمادا على التكنولوجيات الحديثة المتمثلة في منظومة Hogia الرقمية الخاصة بها وللإشارة فقد شهد موكب استقبال التونسيين المقيمين بالخارج ببهوالميناء من قبل السادة الوزراء حركية استثنائية و أجواء احتفالية خاصة تعبّر عن ارتياح الجالية و فرحتها بحفاوة الاستقبال.

 

المصدر : الصباح نيوز

Load More Related Articles
Load More By Assabah News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.