نهائي ويمبلدون: ”عيدنا عيدين” اليوم مع أنس جابر

ستتوقّف عقارب الزمن اليوم السبت 9 جويلية.. وسيتسمّر عموم التونسيين وعشاق الكرة الذهبية في أول أيام عيد الأضحى أمام الشاشات الصغيرة لمتابعة البطلة والنجمة أنس جابر، المصنفة ثانية عالمياً، وهي تضرب موعدا مع التاريخ حين تخوض نهائي بطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، ضد الكازخستانية إيلينا ريباكينا.

النهائي الحلم أضحى حقيقة واليوم الفرصة سانحة أمام بطلتنا لتعتلي عرش أعظم بطولات التنس في العالم .

إنه أشبه بنهائي كأس العالم لكرة القدم ..إنه النهائي الأكبر في تاريخ الرياضة التونسية بالرغم من كل النجاحات الاولمبية والعالمية لكل من القمودي والملولي وحبيبة الغريبي والحفناوي ونهائي التتويج الافريقي في امم افريقيا 2004 لكرة القدم.

إنه يوم للتاريخ.. والوصول إلى هذه المباراة الختامية في أعظم بطولات التنس يعتبر انجازا فريدا وحدثا لا يتكرّر دائما .

9 جويلية 2022 سيبقى محفورا منقوشا بأحرف من ذهب في تاريخ الرياضة التونسية وستحفظه الأجيال كعيد وطني رياضي نتمنى ونأمل ان يكلل بالتتويج باللقب الكبير والغالي والنفيس .

اليوم “عيدنا عيدين” مع بطلتنا.. مع نجمتنا مع أيوقنتنا أنس جابر 

اليوم بطولتها وتتويجنا.. اليوم نفرح بها وتُفرحنا.. اليوم نُتابعها ونُشجعها بكل جوارحنا في النهائي الحلم، في نهائي ويمبلدون بداية من الساعة الثانية بعد الظهر .

*عبد السلام ضيف الله 
 

المصدر : موزاييك ف م

Load More Related Articles
Load More By Mosaique Fm

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.