عضو المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية: حذار من انتفاضة ..نسبة الفقر ستصل قريبا إلى 50 بالمائة

اعتبر منير حسين عضو الهيئة المديرة للمنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية أن هناك قطيعة عمقت قاعدة الفقر والفوارق الاجتماعية في ظل وجود 4 ملايين تونسي يعانون من الفقر

وحذر منير حسين  خلال ندوة صحفية عقدت اليوم الأربعاء. من توسع قاعدة الفقر، مشيرا إلى أنها ليست مرتبطة فقط بفيروس كورونا بل أيضا بأمور هيكلية نتيجة غياب الإرادة السياسية واتباع الحكومات المتعاقبة نفس المنهجية والتمشي.

كما توقع  عضو هيئة المنتدى أن تصل نسبة الفقر قريبا إلى 50 بالمائة بالنظر الى ارتفاع أسعار المواد الأساسية والبروتينات وهو ما سيؤدي إلى زيادة معاناة العائلة التونسية.

ونبه  حسين إلى  أن توسع قاعدة الفقر قد ينتج عنه انتفاضة شعبية اجتماعية رافضة لسياسات الاقتصاد المحرر من كل القيود.

وبخصوص الجانب البيئي، أوضح أن الحراك الاجتماعي في صفاقس وعقارب صور وكأنه ضد السّلطة وارتأوا نقل التلوث من مكان إلى آخر والعمل بقاعدة التلوث مقابل التنمية.

وفيما يتعلق بخصوص الهجرة غير النظامية قال إن أعداد المهاجرين غير الشرعيين  قد زادت من 3000 خلال نصف السنة الفارطة إلى 3500 إلى غاية الآن، رغم أن شهر جوان لم ينته بعد، لافتا إلى أن تونس قد اعتمدت المقاربات الأوروبية عبر الترحيل القسري وهو ما لم تتجرأ عليه الحكومات السابقة، وفق قوله.

وتابع عضو هيئة المنتدى بالقول “رأينا الآن توجها لتنفيذ “إصلاحات اقتصادية  فرضها   صندوق النقد الدولي ولديها كلفة اجتماعية”، مشيرا إلى أن  السلطة تتحمل ذلك على  خلفية المرسوم الرئاسي 117 الصادر في سبتمبر 2021,  مشككا في أن تكون “السلطة  مرحبة ببناء الديمقراطية لبناء موال تنموي مستدام”

درصاف اللموشي

المصدر : الصباح نيوز

Load More Related Articles
Load More By Assabah News

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.