صفاقس: إضراب عامّ جهوي دفاعا عن حقّ الجهة في بيئة سليمة (صور)

تزامنا مع انخراطهم في الإضراب الوطني العامّ للوظيفة العمومية، نفّذ الشغّالون بجهة صفاقس اليوم الخميس 16 جوان 2022 إضرابا عامّا جهويّا تحت عنوان “يوم غضب دفاعا عن حقّنا في تنمية مستدامة وبيئة سليمة”، وذلك احتجاجا على تواصل تجاهل أزمة تكدّس النّفايات من قبل السّلطات المركزية وتواصل تهميش الجهة وتعطّل المشاريع التّنموية بها.

منذ الصّباح الباكر، بدأت الحشود تتوافد على محيط مقرّ الاتّحاد الجهوي للشّغل أين تمّ تنظيم تجمّع عمّالي. وقد سجّل الأمين العامّ المساعد للاتّحاد العامّ التّونسي للشّغل، سمير الشفّي، والأمين العامّ المساعد السّابق، عبد الكريم جراد، حضورهما بمقرّ الاتّحاد الجهوي للشّغل بصفاقس، إلى جانب حضور أعضاء المكتب التّنفيذي للاتّحاد الجهوي وعديد الوجوه النّقابية الأخرى.

الكاتب العامّ المساعد للاتّحاد الجهوي للشّغل بصفاقس، يوسف العوادني، أدلى بالمناسبة بتصريح لوسائل الإعلام أشار ضمنه إلى أنّ الإضراب العامّ الجهوي كان مبرمجا يوم 10 ديسمبر 2021 لكنّ الاتّحاد قرّر تأجيله إلى موعد لاحق بعد الوعود والتّعهّدات من الحكومة بإيجاد حلول لأزمة تكدّس النّفايات والشّروع في إنجاز المشاريع المعطّلة وإعطاء دفع للتّنمية بالجهة.

وشدّد العوادني على أنّ قرار تنفيذ الإضراب العامّ الجهوي اليوم الخميس 16 جوان 2022 جاء إثر نفاد صبر أهالي عاصمة الجنوب وتواصل أزمة تكدّس النّفايات للشّهر التّاسع على التّوالي، وعدم وجود بوادر تدلّ على جدّية السّلطات المركزية في إيلاء العناية الضّرورية بالجهة وحلّ مشاكلها.

من جهته، ألقى الأمين العامّ المساعد للاتّحاد العامّ التّونسي للشّغل، سمير الشفّي، كلمة في الحشود المتجمّعة بمحيط مقرّ الاتّحاد الجهوي للشّغل. وقال الشفّي إنّ جهة صفاقس تعيش حالة تهميش، مضيفا أنّ المشاريع الخاصّة بالجهة معطّلة.

كما أشار سمير الشفّي إلى أنّ جهة صفاقس تعاني منذ عدّة أشهر من “الإرهاب البيئي” بسبب أزمة تكدّس النّفايات – “وهو ما أدّى إلى الإضراب العامّ الجهوي لنهار اليوم الخميس، والذي جاء كردّ فعل على عدم تجاوب الحكومة مع المطالب العادلة والمشروعة لأهالي الجهة”.

محمّد كمّون

المصدر : الصريح

Load More Related Articles
Load More By Assarih

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.