حزب القطب يعلن مقاطعته للاستفتاء ويدعو إلى إسقاط ”دستور سعيّد”

عبّر حزب القطب عن رفضه لمشروع ”دستور الجمهورية الجديدة”، معتبرا أنه يكرس الاستبداد، وأكد في بيان له اليوم السبت 2 جويلية 2022 أنه سيقاطع الاستفتاء المزمع تنظيمه يوم 25 جويلية الحالي حول هذا المشروع.

واعتبر أن مشروع الدستور الجديد فيه “تراجع” عن العديد من المكاسب الواردة في دستور 2014 “رغم نقائصه”، وارتداد واضح على المسار الديموقراطي.

وكان رئيس الجمهورية قيس سعيد نشر أول أمس الخميس بالرائد الرسمي مشروع الدستور الجديد، الذي يمنح صلاحيات واسعة لرئيس الجمهورية على خلاف ما كان عليه الأمر في دستور 2014، وذلك قبل عرضه على الاستفتاء يوم 25 جويلية الحالي.

وقال حزب القطب، في بيانه إن الأمانة الوطنية للحزب اجتمعت لدراسة ما جاء في “مقترح دستور قيس سعيد”، وعدّد في هذا الخصوص جملة من الملاحظات بخصوص ما اعتبره “نقاطا تكرس مشروعا استبداديا”.

وأشار إلى أن مشروع الدستور اعتمد “مصطلحات غير واضحة وفضفاضة تحتمل تأويلات عديدة وتضرب الحريات في جوهرها”، فضلا عن كونه “حذف التنصيص على مدنية الدولة وأضاف فصولا جديدة تعود بنا إلى نقاشات هووية جوفاء تستنزف مجانا القوى الحية للبلاد وتشرع لأسلمة الدولة ومقاصد الشريعة”، وفق نص البيان.

 

*وات

المصدر : موزاييك ف م

Load More Related Articles
Load More By Mosaique Fm

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.